X إغلاق
X إغلاق

التطبيع مع إسرائيل اصبح علنياً وبحلّة درامية في مسلسلي”أم هارون” و”مخرج 7″

01-05-2020 - 23:10 / حصاد نت

بعد فشل العديد من مخططات التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي ،يعود مشروع التطبيع بحلة درامية جديدة على متمثلة بمسلسلي “مخرج 7” و“أم هارون” اللذين تنتجها قناة “أم بي سي” السعودية و تبثهما على شاشة الفضائية لنفس القناة، مع أول أيام الشهر الفضيل، ويناقش المسلسل الأول قضايا اجتماعية وسياسية واقتصادية مرتبطة بإسرائيل، بينما يناقش الآخر تاريخ اليهود في المنطقة العربية .

مسلسل مخرج 7
وقد انتشرت مقاطع فيديو عديدة ملأت منصات التواصل الاجتماعي في العالم العربي أخذت من مسلسل “مخرج 7” تظهر حوارات بين طرفي الموقف من القضية الفلسطينية، لكن أبرزها كان حوارا حول إقامة علاقات اقتصادية مع إسرائيليين، ومحاولة إظهار الفلسطينيين على أنهم العدو الحقيقي للسعودية.

و جاء في المسلسل حوار حول إظهار القضية الفسطينية  لانها عبئ على السعودية وأنها هي التي كانت سبب في تراجع المملكة ، حيث يتبادلون الحديث بين الطرفين في المسلسل :

العدو هو يلي ما يقدر وقفتك معو ويسبك ليل نهار أكثر من الاسرائيليين
—  شقصد يعني
قصدي كل حياتنا علشان فلسطين دخلنا حروب على شان فلسطين ، فعنا النفط على شان فلسطين ،يوم صار عندهم سلطة ندفع تكاليف ورواتب وحنا أحق بهالفلوس وما يصدقون على الله ينتهذون الفرصة ويهاجمون السعودية .
اسرائيل موجودة عاجبكم ولا مهو عاجبكم
— عجيب ولله هادا كلام جديد يا جبر ،
جديد بس موجود بس ما كان في فرصة الواحد يقولو من أول
— يالله أجت الفرصة علمنا أش عندك
أقول : ما ضيع العرب كل هالسنين إلا القضية الفلسطينية يا حبيبي واخرتها كلام وجعجعة بدون نتيجة ،
واذا تظنون ان منعتم زياد يلعب مع اخوانه الإسرائيليين ، ان اسرائيل بتزول عن الوجود انتم غلطانين ،
— ولله ما عندك سالفة واسرائيل انشالله زايلة زايلة طال الزمن ولا قصر ،
اي يا رجال من ولدنا ونحن نسمع هالكلام وآخرتها شوف الدول العربية بدت وحدة ورا الثانية تنتهي
واسرائيل محلاها ما جاها شيء .
واعتبر العديد من الناشطين والإعلاميين و الكتاب والمفكرين هذا الحوار و غيره من الحوارات المماثلة في مسلسل
“مخرج 7” من ضمن الدعوات إلى التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.
من جانبه، رأى المحامي الكويتي محمد الحميدي أن ما عرض في المسلسل دعوة غبية للتطبيع مغردا “أكره
الحديث عن مسلسلات رمضان لكن لسوء حظي شاهدت حلقة “مخرج 7″ وللأسف محتوى مقزز ودعوة غبية
للتطبيع، وهذا الأمر ليس بغريب عليهم”.

من جهته، قال الإعلامي المصري محمد هلال إن ما عرضه المسلسل يعتبر الباب الأول للتطبيع وكتب “فقط الإيماء بوجود مطبعين هو الباب الأول للتطبيع، حتى ولو كان الغرض ساخرا، كم أنت محظوظ يا نتنياهو!”.

كما رفض الناشط السعودي تركي الشلهوب ما بث في المسلسل، وقال إن قناة أم بي سي لا تمثل الشعب السعودي فغرد، “الفلسطينيون هم أعداء السعودية هذا ما يقوله مسلسل مخرج 7 الذي تبثه قناة أم بي سي السعودية، هذه القناة لا تمثل شعبنا، وإنما تمثل المتصهينين بالديوان الملكي، والذين مهما أنفقوا من أموال وأنتجوا من مسلسلات، فلن يزعزعوا إيماننا بعدالة القضية الفلسطينية”.

مسلسل أم هارون
كما أثار مسلسل “أم هارون” الذي يعرض أيضا على قناة (أم بي سي) غضبا واسعا على منصات التواصل، وهو يروي قصة امرأة يهودية عاشت في الخليج في أربعينيات القرن الماضي، وقد تحول اسم المسلسل إلى وسم  فعال على المنصات مع بث أولى حلقاته مع بداية شهر رمضان المبارك وتم تصويره في دولة الإمارات.
واتهم النشطاء في المنصات مسلسل “أم هارون” أيضا بالتطبيع من خلال عرض قصة للأقليات اليهودية التي عاشت في الخليج، وبأنه يروج لفكرة الحياة المشتركة مع الآخر، وقد استخدمت في المسلسل نصوص مكتوبة باللغة العبرية بداعي كتابة أم هارون لمذكراتها في المنطقة.
واتهم الأكاديمي الكويتي عبد الله الشايجي قناة أم بي سي بترويج التطبيع عبر هذه المسلسلات، فقال “تبقى الكويت آخر القلاع العصية في زمن مجانية التطبيع مع المحتل الإسرائيلي، شبكة أم بي سي مجددا في رمضان بعد غرابيب سود تسعى بقوة ناعمة مفضوحة لاختراق قلاعنا بمسلسل أم هارون وبممثلين خليجيين وبطولة كويتية، لبرمجة الفكر العربي بسردية التسامح لترويج التعايش والتطبيع“.

alraialqatari.com

أضف تعليق

التعليقات