X إغلاق
X إغلاق

"الله ملجأ لنا".. فيروز تخرج عن عزلتها لتصلي من أجل ضحايا كورونا

09-04-2020 - 01:03 / حصاد نت

كما اعتاد محبوها، ظهرت السيدة فيروز صباح أمس الجمعة تدعو وتصلي من أجل العالم الذي يعاني حاليا من وباء كورونا الذي أصاب ما يزيد على مليون إنسان، وراح ضحيته حتى اللحظة ما يزيد على 59 ألف متوفى.

أطلت فيروز على محبيها عبر مقطع فيديو قصير، من خلال قناتها الشخصية على موقع "يوتيوب"، وهي القناة التي تديرها ابنتها "ريما"، في المقطع تجلس فيروز في أحد أركان حجرتها، حيث تردد "لكلماتي أصغ يا رب، تأمل صراخي، استمع لصوت دعائي يا ملكي وإلهي لأني إليك أصلي، أوجه صلاتي نحوك وأنتظر".

مقطع فيروز انتهى بالعودة للتضرع لله، حيث تغلق السبل أمام البشر في عالم اليوم، وتزداد أعداد الموتى أمام وباء لم يتم اكتشاف علاج أو لقاح له حتى اليوم، تختتم فيروز صلاتها قائلة "توكلوا عليه في كل حين يا قوم اسكبوا قدامه قلوبكم، الله ملجأ لنا".

فيروز طالما انعزلت عن الجميع واعتزلت الضجيج في أزمنة الموت والدمار والحرب، عرف عنها ذلك في زمن الحرب الأهلية، كما عرف عنها من خلال كلمات ابنها "زياد" الذي كتب "أرسلوني يوما إلى المدرسة وكنت أنتظر ساعة الرجوع، علموني هناك أن أحكي مع الله، علموني أن أصلي. ما كانت تقوله لي أمي، قبل أن أغفو في السرير، والريح في الخارج تخرب العالم، ما كانت تقوله كان أحلى".

 

 

المقطع الذي حصد ما يزيد على 133 ألف مشاهدة في يوم واحد، قد حصد أيضا آلاف التعليقات والمشاركات على مواقع التواصل الاجتماعي، ليبدو كما رسالة حب وتطمين من فيروز لمحبيها، في أحد أشد الأوقات حزنا على العالم، حيث لا يمكن لأحد الجزم متى سينتهي كل هذا، ولا يجد الملايين سبيلا سوى الدعاء.
 

الجدير بالذكر أن فيروز قد أتمت عامها الرابع والثمانين في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وهذا هو الظهور الأول لها منذ مقطع آخر أصدرته في عام 2018 على قناتها على اليوتيوب بعنوان "إلى متى يا رب؟"، وقد جاء كمناجاة عن القضية الفلسطينية.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حسام فهميالجزيرة

أضف تعليق

التعليقات