X إغلاق
X إغلاق

ميناء أشدود: إقرار وفاة سيدة من المركز متأثرة بجراحها إثر إطلاق النار عليها بعد إقتحامها الحاجز الأمني

22-11-2019 - 09:08 / حصاد نت

لقيت سيدة (40 عامًا) من المركز، مصرعها، جرّاء تعرضها لإطلاق نار من قِبل حراس أمن ميناء أشدود، وذلك بعد إقتحامها الحاجز الأمني الأول للميناء وعدم الإنصياع لأوامر الحراس هناك، حيث أصيبت بجراح بالغة الخطورة، توفيت عللى أثرها في المشفى.

ذكر الناطق بلسان الشرطة بيانا على وسائل الإعلام، جاء فيه: "أمس، قرابة الساعة 22:20 ليلا، وصل بلاغ الى مركز الشرطة، حول إقتحام سيارة للحاجز الأمني، في ميناء أشدود، وقام حراس الميناء بإطلاق النار صوب السيار بهدف ايقافها. وصلت قوات كبيرة من الشرطة الى المكان، تم نقل سيدة (40 عاما) من المركز، الى المشفى وهي بحالة حرجة"

 "وفقا للتحقيقات الأولية، تبين أنّ سائقة السيارة لم تنصاع لأوامر حراس الميناء، اقتحمت الحاجز الأمني الأول واستمرت بالسير مسرعة. هذا، وتم اعتقال الحارس الأمني الذي قام بإطلاق النار، وتم تحويله الى مركز الشرطة للتحقيقات، وفي نهاية التحقيقات أطلق سراحه للحبس المنزل لمدة 5 أيام. كل الوثائق من مكان الحادث تم جمعها والتحقيقات مستمرة" 

 "تم إقرار وفاة السيدة، سائقة السيارة، المضابة، في المشفى، متأثرة بجراحها البالغة".

أضف تعليق

التعليقات