X إغلاق
X إغلاق

الموحدة والتجمع: نستمد شرعيتنا من شعبنا وليس ممن يريد إقصاءنا

13-03-2019 - 15:03 / حصاد نت

قررت قائمة تحالف الموحدة والتجمع عدم حضور جلسة لجنة الانتخابات المركزية، التي عقدت يوم الأربعاء 6.3.2019، والتي تبحث طلبات شطب قائمة التحالف ومنعها من خوض الانتخابات البرلمانية. وأكد التحالف، في بيان أصدره بهذا الشأن، أنّ جلسات الشطب في لجنة الانتخابات المركزية تحوّلت الى محاكمات ميدانية والى مسرحيات عنصرية تحريضية قذرة، وإلى مناسبة للانقضاض على ممثلي الجمهور العربي.

وجاء في بيان التحالف أنّ "لجنة الانتخابات هي هيئة لممثلي الأحزاب والكتل البرلمانية وليست اطارًا قضائيًا أو قانونيًا. وعليه فإنّ الصلاحية الممنوحة لها بشطب قوائم مرشحين للكنيست هي مناقضة ومنافية لأبسط قواعد القضاء والديمقراطية. إذ يمكن شطب قائمة من قبل منافسيها واعدائها السياسيين، ويمكن جني الأرباح السياسية عبر منع قائمة بدلًا عن المنافسة في صناديق الاقتراع".
ونوّه التحالف في بيانه إلى ان " مقاطع ة جلسة اللجنة ليست فقط بسبب الأجواء العنصرية التي تسودها، بل احتجاجًا على قانون الانتخابات الجائر وعلى صلاحيات اللجنة، التي تفسح المجال لتزييف إرادة الناخبين من خلال فرض قيود على الحق في الترشح.
وصرح الدكتور منصور عباس، رئيس قائمة التحالف، بأن التحالف لا يستمد شرعيته من لجنة انتخابات فيها اغلبية للعنصريين، بل من جماهير شعبنا الداعمة بقوة للقائمة لأنها تمثل هوية الناس ومواقفهم وآمالهم".
من جهته دعا د. مطانس شحادة، المرشح الثاني في قائمة التحالف، إلى "التصدي لمحاولات الشطب جماهيريًا وقضائيًا وإعلاميًا وحتى دوليًا، مشدّدًا على أن مواجهتها هو جزء من المعركة ضد قانون القومية ما يمثله من سياسات عنصرية اقصائية".

أضف تعليق

التعليقات