X إغلاق
X إغلاق

يافا-تل ابيب: السجن المؤبد على ناصر شوا بعد إدانته بقتل زوجته هويدا شوا قبل عامين: أطلب من اولادي السماح

31-12-2018 - 12:22 / حصاد نت\العرب

حكمت المحكمة المركزية في مدينة اللد، اليوم الاثنين، بالسجن المؤبد على ناصر شوا (54 عامًا) من يافا - تل ابيب، بعد إدانته بقتل زوجته هويدا شوا (44 عامًا) قبل عامين. كما تقرر أن يدفع المتهم لأولاده تعويضًا ماليًا بقيمة 258 ألف شيكل، علمًا أنّ الأولاد الأربعة تتراوح أعمارهم بين 14 و 24 عامًا. ويذكر أنّه خلال جلسة النطق بالحكم طلب المتهم الصفح من أولاده وقال:"اتمنى من الجميع ان يسامحني، من اولادي ومن كل العائلة"، كما قال.

حضر جلسة النطق بالحكم عائلة المرحومة، ومن ضمنهم شقيقتها التي قالت إنّ "هويدا كانت سيّدة طيبة واهتمت بأولادهما - بعكس زوجها المتهم- فكان همّها أن تضمن لهم حياة هادئة إلا أنّه وبدون رحمة قام بقتلها. ونحن نتساءل حتى هذا اليوم لماذ؟ هي لم تفعل شيئًا"، كما قالت.

يذكر أنّه في 23.10.2016 تمّ استلام بلاغ في الشرطة حول عملية سطو على سيارة قرب قرية بديا الفلسطينية، حيث عثر على المرحومة هويدا شوا جثة هامدة، فيما كان المتهم يعاني من اصابات، وقد ادعى انّه وزوجته تعرّضا لسطو من قبل ملثمين. وخلال التحقيقات تمّ اعتقال شوّا بسبب افاداته المتضاربة، ليتبيّن لاحقًا أنّه هو من أقدم على قتلها، وفقًا لما ورد في لائحة الإتهام. وقد أدين لاحقًا بقتل زوجته المرحومة وكذلك التشويش على المسار القضائي وتقديم إدعاءات كاذبة.

واستنادًا إلى لائحة الإتهام:"في تاريخ 22.10.2016 سافر المتهم مع زوجته إلى قلقيلية ونابلس في جولة ولزيارة قريبة عائلة المتهم في قرية بديا الفلسطينية في السامرة. وعند الساعة 00:13 تقريبًا خرج الزوجان من بيت قريبة العائلة واستقلا سيارتهما، وعند بداية طريق السفر قرر المتهم قتل زوجته...المتهم أوقف السيارة في جانب الطريق، في منطقة بركان وكريات نطيفيم، وخرج من سيارته وإنهال بالضرب على زوجته المرحومة ووجه لها ضربات على رأسها وجسمها، مستعملًا وزنًا حديديًا وحجارةً كبيرة تواجدت في الطريق. وبعدها قام المتهم بتغطية الوزن الحديد الملطخ بالدماء بالتراب ومن ثم اعاد زوجته التي صرخت طلبًا للمساعدة إلى السيارة وأكمل سفره بالسيارة"، وفقًا لما ورد في لائحة الإتهام.

وتابعت لائحة الإتهام سرد تفاصيل الحادث:"بعد مدة قصيرة من السفر في السيارة، عاد المتهم وأوقف السيارة بالقرب من المنطقة الصناعية بركان، وخرج من السيارة هو وزوجته المرحومة وإنهال بالضرب عليها مجددًا بقوة، موجها ضربات لرأسها وجسمها بواسطة حجارة. وبعدها قام المتهم بجرّ زوجته المرحومة إلى السيارة وأكمل السفر لمدة قصيرة، ليعود ويتوقف بعدها مرة ثالثة على جانب الطريق ويخرج زوجته من السيارة ويلقيها على الأرض"، بحسب ما جاء في لائحة الإتهام. وبحسب لائحة الإتهام فإنه:"قرابة الساعة 02:17 اتصل المتهم لاسعاف نجمة داوود الحمراء، وقدّم بلاغًا كاذبًا بأنّ المرحومة توفيت نتيجة تعرضهما لسطو عنيف من قبل آخرين، وقاموا بايقاف مركبتهما وسرقة نقود وضربوا المرحومة بقوة، وهو بدوره - المتهم- حاول مساعدة زوجته"، كما ورد في لائحة الاتهام.

أضف تعليق

التعليقات